الرئيسية >> أبجد هوز
مقتل 41 مدنياً في الغوطة وعفرين.. وفرار 200 ألف جراء القصف

الامارات 7 -
قُتل أكثر من 30 مدنياً تجمعوا للخروج، صباح السبت، في قصف جوّي على مدينة زملكا في الغوطة الشرقية التي تستهدفها قوات النظام السوري بهجوم عنيف، فيما قتل 11 آخرون في غارة تركية استهدفت مدينة عفرين والتي تشهد حركة نزوح جماعية خشية من هجوم وشيك للقوات التركية والفصائل السورية الموالية لها، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ونزح أكثر من 200 ألف مدني من مدينة عفرين منذ مساء الأربعاء خشية من الهجوم التركي ضد هذه المنطقة ذات الغالبية الكردية والواقعة في شمال سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان السبت.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس ظهر السبت «نزح ما لا يقل عن خمسين ألف شخص بعد منتصف الليل حتى اللحظة من عفرين، ما يرفع عدد النازحين منذ مساء الأربعاء إلى مئتي ألف».


واضاف «حتى اللحظة المدنيون ما يزالون ينزحون من مدينة عفرين والمشهد مرعب ومخيف»، مضيفاً «الوضع الإنساني كارثي».
وكان المرصد أفاد في وقت سابق عن نزوح 150 ألفاً منذ مساء الأربعاء، إلا أن 50 ألفاً آخرين فروا من المدينة السبت نتيجة القصف المدفعي المستمر عليها، وخشية من هجوم وشيك للقوات التركية والفصائل السورية الموالية لها.


وتدور حالياً، وفق المرصد السوري، «اشتباكات عنيفة عند أطراف المدينة الشمالية، في محاولة من قبل القوات التركية والفصائل الموالية لها لاقتحامها».
[3/17/2018 6:36:18 AM]


أراء القراء

الاسم  
التعليق