الرئيسية >> أبجد هوز
بحث خفض التصعيد بجولة "استانة" الجديدة

الامارات 7 - بدأ وزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران محادثات حول سوريا في استانة، اليوم الجمعة، بعد شهر تقريباً على بدء هجوم لقوات النظام السوري بدعم من طهران وموسكو على الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق، بحسب ما أفادت مصادر رسمية.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان أنه "سيتم التباحث في الوضع على الأرض"، وأيضاً في "النجاحات والاخفاقات في عملية خفض التصعيد".

وأكد متحدث باسم وزارة خارجية كازاخستان أن المحادثات بدأت كما كان مقرراً عند الساعة 05,00 ت غ بين وزراء خارجية روسيا سيرغي لافروف وإيران محمد جواد ظريف وتركيا مولود تشاوش أوغلو.

وترعى الدول الثلاث منذ يناير (كانون الثاني)2017 محادثات في أستانا بين الحكومة السورية والفصائل المعارضة، وتم التوصل في مايو (أيار) إلى اتفاق لخفض التوتر يسري حالياً في أربع مناطق سورية.

وعقد اللقاء الأخير بين هذه الدول الثلاث يومي 21 و22 ديسمبر (كانون الأول) 2017 في أستانة من دون تحقيق تقدم ملموس نحو حل النزاع الذي أوقع أكثر من 340 ألف قتيل منذ 2011.

ويتم لقاء الجمعة في غياب مراقبين أو مشاركين عن سوريا ومن المتوقع أن يعد لقمة يشارك فيها رؤساء هذه الدول الثلاث في الرابع من أبريل (نيسان) المقبل.

ولم يشارك مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا في محادثات الجمعة على الرغم من دعوته وذلك لاصابته بوعكة صحية، بحسب ما أعلن مكتبه الخميس، مضيفاً أن نائبه رمزي عز الدين رمزي سينوب عنه.

د ب أ
[3/16/2018 1:54:05 AM]


أراء القراء

الاسم  
التعليق