الرئيسية >> وشاورهم
الشعبة البرلمانية الإماراتية تشارك في الجلسة المشتركة للبرلمانين العربي والافريقي
تعبيرية
تعبيرية

الامارات 7 -شارك وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية للمجلس الوطني الاتحادي في اعمال الجلسة المشتركة للبرلمانين "العربي والافريقي "التي عقدت في شرم الشيخ الْيَوْمَ في إطار أجندة التنمية 2030 لتطوير الشراكة الإستراتيجية العربية الإفريقية .
ترأس الجلسة المشتركة معالي أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي ومعالي وروجيه انكودو دانغ رئيس برلمان عموم افريقيا بحضور معالي المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء المصري ومعالي الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب المصري وأعضاء البرلمان العربي والافريقي .
ويضم وفد الشعبة البرلمانية أعضاء المجلس الوطني الاتحادي أعضاء البرلمان العربي سعادة كل من: جاسم عبدالله النقبي عضو لجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان، وخالد علي بن زايد الفلاسي عضو لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية وعائشة سالم بن سمنوه عضو لجنة الشؤون الاجتماعية والثقافية والمرأة والشباب.
واكد سعادة خالد على بن زايد الفلاسي علي اهمية الاجتماع المشترك الذي عقد اليوم بمدينة شرم الشيخ للبرلمان العربي ونظيره الافريقي مشيرا الى ان هذا الاجتماع يعد الاول من نوعه بين الجانبين.
واعرب الفلاسي عن تمنياته ان يتوصل الجانبان لارضية مشتركة ينطلقان منها الى توحيد الجهود والقرارات في المستقبل لدعم التعاون بين العالم العربي والقارة الافريقية.
وشدد الفلاسي على ضرورة ان يعمل الجانبان من اجل دعم جهود السلام العالمي خاصة في ظل ما تعج به المنطقة العربية والقارة الافريقية من تحديات ومشكلات.
ومن جانبه اكد سعادة جاسم عبد الله النقبي ان هذا الاجتماع يعد بداية لوضع نقاط للحوار بين البرلمانيين العرب والأفارقة .
وقال النقبي اننا في ضيافة مصر العروبة وشاركنا امس في الاحتفالية التي اقامها مجلس النواب المصري بمناسبة مرور 150عاما على الحياة النيابية المصرية متمنيا لمصر دوام الاستقرار والتقدم لدعم الامة العربية.
ومن جانبها قالت ساعدة عائشة سالم بن سمنوه ان اجتماع البرلمان العربي والبرلمان الافريقي يعتبر نقلة نوعية لخدمة الشعوب العربية والافريقية والمنفعة المشتركة وخلق تكامل واضح لاتخاذ القرارات المهمة التي تخص شعوب الوطن العربي والافريقي والعمل على حل المشاكل التي تتعرض لها البلدان الافريقية وخلق نوع من التبادل والزيارات ونبذ الارهاب والتطرف والوقوف بقوة مع القضية الفلسطينية والوقوف على المشاريع التنموية والبيئية المشتركة .
[10/10/2016 10:11:45 AM]


أراء القراء

الاسم  
التعليق