الرئيسية >> وشاورهم
القبيسي والطراونة يبحثان التعاون والعلاقات بين الإمارات والأردن

الامارات 7 -استقبلت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي أمس، في مطار دبي الدولي معالي عاطف الطراونة رئيس مجلس النواب الأردني والوفد المرافق له.

وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز علاقات التعاون الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك وتعزيزها على مختلف الصعد بما يعكس رؤية وتوجهات قيادتي البلدين والشعبين الشقيقين وما يرتبط به البلدان من علاقات راسخة ومتجذرة، فضلاً عن تعزيز علاقات التعاون البرلمانية وتبادل الزيارات بين المجلس الوطني الاتحادي ومجلس النواب الأردني مع التأكيد على أهمية التنسيق بين المجلسين خلال المشاركة في الفعاليات البرلمانية خاصة الدولية.
وحضر اللقاء عبدالعزيز الزعابي النائب الثاني لرئيس المجلس وعفراء البسطي وعزا بن سليمان أعضاء المجلس الوطني الاتحادي والدكتور محمد المزروعي الأمين العام للمجلس وعبدالرحمن الشامسي الأمين العام المساعد للشؤون التشريعية والبرلمانية.
وفي بداية اللقاء رحبت معالي الدكتورة القبيسي بالطراونة والوفد المرافق له في بلدهم دولة الإمارات وأعربت عن تهنئتها للمملكة الأردنية الهاشمية قيادة وحكومة وشعباً ولأعضاء مجلس النواب بمناسبة احتفالات الأردن بعيد الاستقلال معربةً عن تمنياتها في أن يديم الله نعمة الأمن والأمان على الأردن وجميع الدول العربية.

كما قدمت معاليها التهنئة إلى رئيس مجلس النواب الأردني بمنحه وسام الكوكب الأردني من الدرجة الأولى من قبل الملك عبدالله بن الحسين ملك الأردن تقديراً لعطائه المتميز في العمل العام.

وأكد الجانبان خلال اللقاء أهمية نتائج جلسة المباحثات التي عقدت خلال زيارة وفد المجلس الوطني الاتحادي برئاسة معالي الدكتورة القبيسي إلى الأردن خلال الفترة من 3-6 مايو 2016، والتي جرى خلالها التأكيد على أهمية تبادل الزيارات والخبرات البرلمانية والتنسيق المسبق خلال المشاركة في الفعاليات البرلمانية المختلفة بشأن العديد من القضايا التي من أبرزها القضية الفلسطينية وقضية اللاجئين السوريين وأثرها على الدول المضيفة ومكافحة الإرهاب والعنف والتطرف والتركيز على التنوير الفكري وتعزيز السلم لدى المجتمعات المسلمة خاصة العربية في ظل ما تعانيه المنطقة من تطورات وحروب وأحداث.

وشدد الجانبان على أهمية توثيق التعاون البرلماني المشترك من خلال تعزيز عمل اللجنة البرلمانية الإماراتية الأردنية وتبادل الزيارات والخبرات وتحقيق الاستفادة المتبادلة وفق التطورات المعاصرة في مجال العمل البرلماني مع التأكيد على أهمية العمل المشترك على تعزيز الرغبة المتبادلة والمشتركة في إشاعة السلم والأمن الدوليين خاصة في ظل الأوضاع الراهنة التي تعيشها المنطقة ووجود العديد من الأزمات الدولية والإقليمية والتغيرات السريعة والمتلاحقة على الأصعدة الاقتصادية والاجتماعية.

وأكدت معالي الدكتورة القبيسي أن العلاقات الإماراتية الأردنية كانت على الدوام مثالاً لعلاقات الأخوة الراسخة بفضل دعم قادتي البلدين الرشيدتين منذ عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيب الله ثراه) والمغفور له الملك الحسين بن طلال ويتواصل هذا النهج في ظل توجيهات وحرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) وجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة.
وقالت معاليها: إن دولة الإمارات العربية المتحدة لم تدخر جهداً بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله) وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لتعزيز الدبلوماسية الحكومية ودعم الدبلوماسية البرلمانية التي أصبح لها دور رائد ومؤثر في تعزيز الشراكات الاستراتيجية مع عديد من الدول في مختلف جوانب التنمية.

وأكدت معاليها على أهمية أن تتوحد الجهود للنهوض بالدول وتطويرها، وأن تركز جميع الجهود على القضايا الكبرى مثل التعليم والبيئة والمياه والتنمية المستدامة ومكافحة الإرهاب والتطرف ونشر الأمن والسلم بين الشعوب والدول.

وأكد الجانبان أن ما تمر به المنطقة من ظروف وتطورات يتطلب تعزيز وتفعيل التنسيق والتشاور حيال مختلف القضايا في ظل توافق وجهات النظر بين الوفود البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي ومجلس النواب الأردني خلال المشاركة في الفعاليات البرلمانية لا سيما في الاتحاد البرلماني الدولي.

من جانبه قال الطراونة: إن العلاقات الإماراتية الأردنية شهدت على الدوام تطوراً كبيراً وملحوظاً ومتنامياً، مشيداً بالتطور الحضاري الذي تشهده دولة الإمارات وما حققته من إنجاز في جميع المجالات وبما تشهده الدولة من نهضة حضارية واقتصادية وسياحية في ظل رؤية قيادتها الحكيمة التي وضعت دولة الإمارات في مصاف الدول المتقدمة في جميع المجالات.

وأكد عمق ومتانة العلاقات القائمة بين البلدين، والتي تحظى برعاية ودعم لا محدود من قبل قيادتي البلدين، معرباً عن تقديره الدعم الذي تقدمه دولة الإمارات للأردن في شتى المجالات بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأشاد بالدور الذي يضطلع به المجلس الوطني الاتحادي من خلال الدبلوماسية البرلمانية وبما يطرحه من مقترحات وبنود تلقى كل الترحيب من جميع ممثلي المؤسسات البرلمانية المشاركة لا سيما على الصعيد الدولي، مثمنا الدور الذي تحظى به المرأة في دولة الإمارات والثقة الكبيرة بقدراتها ومكانتها ودورها الفاعل في مسيرة البناء والتطوير والتحديث والإنجازات العظيمة التي حققتها في مختلف القطاعات منذ تأسيس الدولة.

وأكد الجانبان أهمية تبادل الخبرات في مجال البحوث والدراسات البرلمانية والاستفادة من التجربة الرائدة لدى المجلسين وما تتميز به تجربة الأمانتين في المجلسين في مجال البحوث البرلمانية والدراسات التي تقدم في مجال الاختصاص التشريعي والدبلوماسية البرلمانية.وام
[5/28/2016 1:15:57 PM]


أراء القراء

الاسم  
التعليق